تعرف على أهم إنجازات الرياضة النسائية المصرية وأشهر اللاعبات في التاريخ

15 سبتمبر / 2021

Spread the love

\ سارة خليل \

دائمًا كان لها تأثيرها البارز في جميع المجالات، المرأة المصرية التي نجحت في تحقيق العديد من الإنجازات على مختلف الأصعدة، وكانت الرياضة جزءًا أصيلاً منها. وتعد مصر الدولة الرائدة في عالم الرياضة النسائية خاصة بين أبناء الوطن العربي وأفريقيا، حيث شهدت الكثير من الإنجازات والبطولات التي تحققت في مختلف الألعاب الرياضية على مدار تاريخها، وظهرت المواهب النسائية في ألعاب مختلفة ربما يراها البعض صعبة على الفتيات ليمارسنها، مثل: رفع الأثقال، والمصارعة الرومانية، والجودو، والتايكوندو..وغيرها، ولكنهنّ مع ذلك تفوقن بها بشكلٍ لا يُصدق.

فحصدن الميداليات الذهبية في أهم وأكبر المحافل الدولية، وفي مختلف الألعاب ما بين رفع الأثقال والإسكواش والسباحة والكاراتيه، وفي الألعاب الجماعية كذلك مثل: كرة السلة، وكرة الطائرة وغيرها، لنرى تألق الكثير من اللاعبات المصريات، سواء على الصعيد المحلي أو الإقليمي أو الدولي.

وفي هذا المقال نتناول بعض النماذج لأشهر اللاعبات المصريات في التاريخ، والذين نرصد من خلالهن أهم إنجازات الرياضة النسائية المصرية، وما حققوه في السنوات الماضية وحتى الآن.

  • نور الشربيني

لاعبة اسكواش مصرية، وهى المُصنفة الأولى على العالم في اللعبة، من مواليد نوفمبر عام 1995، وتعد “نور الشربيني” أول لاعبة مصرية تنجح في تحقيق لقب بطولة إنجلترا المفتوحة للاسكواش تحت سن 13 في عام 2009، وذلك بعد فوزها على مواطنتها اللاعبة المصرية “نوران جوهر” في نهائي البطولة، كما أنها أصغر لاعبة في العالم تنجح في التأهل لنهائي بطولة بريطانيا المفتوحة عام 2012.

وفي عام 2009 استطاعت الفوز ببطولة العالم للناشئين، والتي أُقيمت في الهند تحت سن الـ 19 عامًا، كما فازت ببطولة إنجلترا المفتوحة للناشئين خمس مرات متتالية، وقد نجحت “نور” في الفوز ببطولة العالم للاسكواش 4 مرات في تاريخها، كان منها مرتين على التوالي في عامي 2015 و2016، وآخرها كان في عام 2019، فهي أكثر لاعبة مصرية تتويجًا باللقب، واستطاعت الحفاظ على ترتيبها الأول على مستوى العالم.

  • نفيسة الغمراوي

من رائدات الرياضة النسائية في مصر، وهى من مواليد عام 1918، وهى لاعبة سباحة وهوكي، كما أنها أول فتاة تُشكل فريق نسائي لكرة السلة، وأول سيدة تتولى منصب عميد كلية التربية الرياضية، سافرت في بعثة دراسية إلى إنجلترا لتستكمل دراستها في التربية الرياضية، وبعد عودتها كونت أول فريق لكرة السلة النسائية في مصر، تعلمت الطيران في منتصف الثلاثينات في وقتٍ قياسي، لتصبح ثاني مصرية تحترف الطيران بعد “لطيفة النادي”، ومن بعد ذلك اتجهت لرياضة السباحة للمسافات الطويلة، واعتزلت الرياضة عام 1949، وقد حصلت “نفيسة” على لقب الدكتوراه الفخرية عام 1989، وتوفيت عام 2001.

  • فاطمة عمر

أسطورة رفع الأثقال البارالمبية المصرية، من مواليد 6 أكتوبر 1973، لُقبت بالمرأة الحديدية وصائدة الذهب، دخلت عالم رفع الأثقال وهى في سن الـ 19، ونجحت في الفوز ببطولة الجمهورية بعد أسبوعين فقط من التدريب، وهي أول لاعبة في تاريخ مصر وأفريقيا والعرب تحصد 5 ميداليات في 5 دورات بارالمبية متتالية، منها 4 ميداليات ذهبية وميدالية فضية، وذلك بداية من دورة سيدني عام 2000، وحتى دورة ريو دي جانيرو لعام 2016. وقد أُختيرت كأفضل لاعبة لأكثر من مرة في سجلات اللجنة البارالمبية الدولية عام 2012، وتعد “فاطمة عمر” أيقونة رفع الأثقال البارالمبية على مستوى العالم، فهى صاحبة الرقم العالمي في وزن 56 كجم، ونجحت في تحطيم الرقم العالمي والباراليمي في وزن 143 كجم، وهو الرقم المُسجل بإسمها من قبل.

  • فريدة عثمان

سباحة مصرية من مواليد يناير 1995، تحمل الرقم القياسي المحلي على مستوى الكبار في مسابقات الـ 50 متر، والـ 100 متر حر وفراشة وظهر، كما أنها بطلة أفريقيا وحاملة الرقم القياسي في الـ 50 متر فراشة، وفازت بجائزة أفضل رياضية في القارة السمراء، ونجحت “فريدة” في الفوز بالميدالية الذهبية في بطولة العالم للناشئين للسباحة لعام 2011، لتكون أول ميدالية تفوز بها في تاريخها، كما أنها أول مصرية تحطم رقم قياسي عالمي في رياضة السباحة. ونجحت في اقتناص الميدالية البرونزية في سباق 50 متر فراشة، خلال مشاركتها في بطولة العالم للسباحة عام 2019، فضلاً عن فوزها بذهبية البحر المتوسط، وكذلك ذهبية دورة الألعاب الأفريقية، كما نجحت في التأهل لأولمبياد طوكيو، بعد فوزها بالميدالية الذهبية في البطولة الدولية للسباحة في الولايات المتحدة الأمريكية، بزمن 57.84 ثانية في سباق 100 متر فراشة.

  • هداية ملاك

هداية ملاك لاعبة تايكوندو مصرية، من مواليد إبريل عام 1993، حصدت العديد من الميداليات على المستوى الإفريقي والعربي، بالإضافة إلى عدد من البطولات الكبرى في عالم التايكوندو، مثل ذهبية بطولة بولندا عام 2015، وذهبية الجائزة الكبرى في المكسيك، لتصبح “هداية” أول لاعبة عربية وإفريقية تتأهل لأولمبياد ريو دي جانيرو، وهي اللاعبة الوحيدة التي شاركت في البطولة على المستوى العربي والإفريقي، ونجحت في الفوز بالميدالية البرونزية في أولمبياد ريو دي جانيرو 2016.

  • جيانا فاروق

لاعبة الكاراتيه، من مواليد ديسمبر 1994، وقد نجحت “جيانا” في تحقيق الكثير من البطولات والألقاب، والتي وصلت إلى 7 ميداليات ذهبية في بطولات العالم، فضلاً عن 13 ميدالية ذهبية أخرى في عدد من البطولات الدولية، وكذلك فوزها بـ 15 ميدالية فضية، وقد نجحت في التأهل إلى أولمبياد طوكيو، لتكون “جيانا فاروق” أول مصرية وعربية وأفريقية تتأهل إلى الأولمبياد، والتي تشهد مشاركة لعبة الكاراتيه فيها لأول مرة في التاريخ.

وقد حققت جيانا الميدالية البرونزية في أولمبياد طوكيو 2020.

  • ثريا محمد

لاعبة كرة السلة، والتي حققت الكثير من البطولات الرياضية، كان منها البطولة العربية مع منتخب مصر، كما فازت مع منتخب مصر ببطولة كأس أفريقيا والتي أُقيمت في أوغندا، ونجحت في الحصول على لقب أفضل لاعبة في بطولة كأس أفريقيا بأوغندا، استطاعت “ثريا محمد” حصد لقب أفضل هدافة في بطولة الأفروباسكت، كما تُوجت بلقب هدافة بطولة كأس أمم أفريقيا في السنغال، فضلاً عن عدد من البطولات التي حققتها مع ناديها، وقد أُختيرت ضمن أفضل 10 لاعبات على مستوى العالم عام 2019 من جانب الإتحاد الدولي لكرة السلة، ولُقبت بـ “كليوباترا كرة السلة”.